تحديثات
50
0

أهم 3 أخطاء شائعة تؤدي إلى إبطاء جهاز الكمبيوتر الخاص بك

اهم الأخطاء التي تؤدي إلى بطئ جهاز الكمبيوتر
اهم الأخطاء التي تؤدي إلى بطئ جهاز الكمبيوتر

يعتقد بعض المستخدمون اللذين يعانون من بطء جهاز الكمبيوتر لديهم أثناء الاستخدام أن هناك شئ ما خاطئ. يعتبر بطء أجهزة الكمبيوتر مشكلة مريرة عند الجميع خاصةً عند الأشخاص الذين يستعملون أجهزتهم للعمل عليها. لأنه قد يسبب في تأخير تسليم بعض الأعمال أو عد استعمال قدراتك بالشكل والكفاءة التي اعتدت عليها. هناك العديد من العوامل التي تسبب في بطء الكمبيوتر ولعل من أهمها تقدم الكمبيوتر في العمر.

هل تعلم أن أجهزة الكمبيوتر تشيخ وتتقدم في العمر تماماً مثل البشر، وتصبح بطئية الأداء أيضاً. ولكن على عكس البشر تدني مستويات الأداء ليس نتيجة التعب والإرهاق بسبب العمل لسنوات طويلة. وإنما نتيجة تطور أنظمة التشغيل ذاتها والبرامج والتطبيقات والخدمات حيث تصبح أكثر كثافةً وتعقيداً. وبالتالي تصبح بحاجة أكبر إلى موارد الهاردوير وقطع الكمبيوتر.

لذلك دائماً مانبحث عن تحديث أدوات ومكونات جهاز الكمبيوتر الخاص بنا. مثل شراء ذاكرة داخلية إضافية (رامات) أو البحث عن حلول تخزين أكثر سرعة وفعالية (SSD) أو ترقية المعالج المركزي. ولكن في بعض الحالات قد نضطر على استبدال جهاز الكمبيوتر بالكامل نتيجة عدم القدرة على ترقية مكوناته، كحالنا مع الحواسيب المحمولة على سبيل المثال.

ومع ذلك، قد يكون جهاز الكمبيوتر الخاص بك ما يزال في ريعان شبابه، ولكنك تشعر ببطء غريب في أدائه أثناء استخدامك له. في هذه الحالة، بالتأكيد أن هناك شيء ما خطأ وغالبا مايكون في طريقتكباستخدامك له. في هذه المقالة، سوف نسلط الضوء على مجموعة من الممارسات الخاطئة الأكثر شيوعاً التي تتسبب دائماً في هبوط وتدني مستويات أداء الكمبيوتر، وفي أسوأ السيناريوهات قد تتسبب في تعطله تماماً.

تشغيل العديد من البرامج في نفس الوقت

إذا لم تكن على دراية كافية بكيفية التعامل مع برامج الكمبيوتر وصيانة الحاسب الآلي، فربما لا يكون لديك فكرة عن كيفية فحص الكمبيوتر ومعرفة البرامج التي تعمل في الخلفية طول الوقت.

بطبيعة الحال نحن نقوم بتثبيت العديد من البرامج طول الوقت، وهناك العديد من تلك البرامج التي تعمل في الخلفية دون توقف. هذه البرامج لا تستهلك باقة الإنترنت فحسب، وإنما تستخدم موارد الحاسب في نفس الوقت. كالمعالج المركزي وذاكرة الوصول العشوائي (الرامات). وإذا لم يكن لديك مساحة فارغة كافية من ذاكرة الرامات، فسوف تشعر ببطء أداء الكمبيوتر طول الوقت.

إذن، الآن انظر إلى أيقونات قائمة البرامج التي تكون قيد التشغيل بجانب الساعة والتاريخ في شريط المهام، فإذا كان لديك العديد منها والتي لم تعد تستخدمها، فقم بإغلاقها فوراً. قد تحتاج على النقر على السهم الصغير المتجه للأعلى لعرض قائمة البرامج التي تعمل في الخلفية.

الخطوة التالية أكثر أهمية، وهي فحص البرامج التي تعمل بمجرد بدء تشغيل الكمبيوتر. قم بفتح مدير المهام من خلال النقر على شريط المهام السفلي بزر الفأرة الأيمن ومن القائمة انقر فوق خيار Task Manager.

ومن نافذة مدير المهام انقر على التبويب الرابع من الأعلى باسم “Startup” وستجد جميع البرامج التي تعمل بشكل تلقائي بمجرد بدء تشغيل الكمبيوتر. قم بتعطيل جميع البرامج التي لا تحتاجها أثناء بدء تشغيل الكمبيوتر وذلك عن طريق النقر على أيقونة التطبيق بزر الفأرة الأيمن ثم اختر الخيار الأول “Disable”. قم بتنفيذ نفس الخطوة على جميع البرامج التي لا تحتاجها أثناء عملية بدء تشغيل الكمبيوتر. بهذه الطريقة ستساعد على تحرير مساحة كبيرة من ذاكرة الرامات لكي تكون على استعداد تام للعمل على البرامج الأخرى التي تحتاجها.

نسيان عمل إعادة تشغيل “Restart” بشكل منتظم لـ جهاز الكمبيوتر

في معظم الأحيان لا نقوم بعمل إعادة تشغيل “ريستارت” للكمبيوتر إلا عند مواجهة بعض المشاكل. ولكن هذا الأسلوب خاطئ تماماً خاصاً مع أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام ويندوز.

الفكرة الرئيسية من إعادة تشغيل الكمبيوتر هي إعادة إحياء ذاكرة الوصول العشوائي (الرامات) ومحو جميع العمليات والبرامج التي تستهلك منها مساحات كبيرة. هناك بعض البرامج التي تعاني من مشكلة “تسرب الذاكرة” بمعنى أنها تلتهم مساحة كبيرة من ذاكرة الرامات طوال فترة تشغيلها في الخلفية.

بالإضافة إلى ذلك دعونا نتذكر تحديثات نظام التشغيل التي من شأنها إصلاح الكثير من مشاكل وأخطاء أنظمة الويندوز. وهذه التحديثات تتطلب القيامبإعادة تشغيل للكمبيوتر من أجل تثبيتها بشكل صحيح. وبالتالي فأنت تحتاجلإعادة تشغيل للكمبيوتر بانتظام من أجل تطبيق هذه التحديثات، ومن أجل تحرير مساحة ذاكرة الوصول العشوائي. ليس من الضروري أن تقوم بعمل “ريستارت” يومياً. حيث أن عدة مرات في الأسبوع ستكون كافية.

التهور والنقر على الروابط بدون تفكير

هل تعلم أن هناك العديد من المواقع الإلكترونية التي تعتبر بمثابة “حقل ألغام” من البرمجيات الضارة والفيروسات. في الحقيقة، هذه المواقع هدفها الوحيد هو استغلال الضحية من خلال تقديم بعض الملفات المُقرصنة. وبالتالي بمجرد أن تقوم بالنقر على تنزيل هذا البرنامج أو هذا الملف على الكمبيوتر تتفاجأ ببطء الكمبيوتر. وهذا لأنه في الواقع تم إصابة الكمبيوتر بإحدى الفيروسات الخبيثة.

بالإضافة إلى ذلك هناك العديد من رسائل البريد الإلكتروني المخادعة التي تحاول إقناعك بالكثير من المكافآت. فقط تذكر عند تصفح أي بريد عشوائي يريد تحويلك إلى مواقع خارجية، فمن الممكن أن يكون مجرد فخ لإصابة جهازك ببعض الفيروسات وسرقة حساباتك الشخصية. لذلك، باختصار كن حريصاً وتوخى الحذر وفكر بتمعن قبل أن تقوم بالنقر على زر “Download” أو “تحميل” وخاصة عند تصفح المواقع التي لا تثق بها.

أنت تعرف الآن ما الذي يبطئ جهاز الكمبيوتر الخاص بك. في هذا المقال ألقينا نظرة على سلوكيات المستخدم الشائعة التي يمكن أن تؤدي إلى إبطاء جهاز الكمبيوتر. إذا كنت قد ارتكبت أيًا من هذه الأخطاء، فهذا هو الوقت المناسب لتصحيح هذه الأخطاء بناءً على النصائح المقدمة. في النهاية، تتباطأ جميع أجهزة الكمبيوتر وتحتاج إلى الاستبدال. ولكن حتى ذلك الحين، يمكنك استخدام هذه النصائح للحفاظ على سرعة أداء كمبيوترك.

More Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

Most Viewed Posts