5 أسباب لماذا يتم شحن هاتفك ببطء: ها هو الحل

دليل
119 views
لا توجد تعليقات

تحتوي خلية البطارية على إلكتروليت وقطبين كهربائيين سالب وموجب. من خلال الاستخدام، تتشكل الأيونات في الأقطاب الكهربائية، مما يؤدي لتدفق الإلكترون إلى الطرف الخارجي (السالب) للبطارية، وهكذا يتم إطلاق شحنه كهربائية. في البطاريات الغير قابلة للشحن، مثل بطارية ريموت التلفزيون أو ساعة الحائط، تحدث التفاعلات الكيميائية مرة واحدة. ولكن في البطاريات القابلة لإعادة الشحن، مثل تلك الموجودة في الهواتف، تكون التفاعلات الكيميائية قابلة لإعادة التدوير في الاتجاه المعاكس. وبالتالي، فإن إعادة الشحن تسمح للخلية بامتصاص الطاقة الكهربائية من جديد.

بشكل عام، هناك طريقتان لشحن الهواتف الذكية في الوقت الحالي، الشحن السلكي واللاسلكي. وبالطبع كما تعلمون أن لكل منهما إيجابيات وسلبيات. ولكن بما أننا عرفنا الآن كيف يتم شحن بطارية الهاتف، فربما هذا هو الوقت المناسب كي نعرف لماذا بطارية هاتفك تشحن ببطء وكيف نتعامل مع تلك المشكلة.

مستلزمات سيئة

قد لا تكون المشكلة من الهاتف نفسه، قد يكون الجاني الحقيقي هو الكابل نفسه أو تلف بمحول تمرير التيار الكهربائي (الشاحن) أو مصدر طاقة ضعيف. الكابلات معرضة للتلف سريعاً نتيجة استخدامها بعدة أشكال وتحملها لظروف مختلفة مثل أن تتعرض للثني والطي بطرق غير صحيحة، بل وأحياناً نمشي عليها دون قصد. لذلك، قبل أن تعطي حكمك النهائي على أي شيء، ينبغي أن تقوم بتغيير الكابل وشراء كابل ذات نوعية جيدة ومعرفة ما إذا كان سيشكل فارق ملحوظ في سرعة الشحن.

قد يكون السبب في بطء الشحن هو نوع المحول (الشاحن) الكهربائي الذي تستخدمه. لذلك يجب أن تستخدم محول حديث ومعتمد وقادر على تمرير تيار كهربائي حقيقي حتى في ظل ارتفاع درجات حرارته. ليس من الضروري أن يكون الشاحن هو الأصلي المرفق مع الهاتف، وإنما من الضروري أن يكون شاحن معتمد يحمل علامة تجارية عالية الجودة.

لا تعتمد على شحن الهاتف من خلال منافذ USB الكمبيوتر، لأنه اعتماداً على عمر الكمبيوتر وسرعات منافذ USB لديك قد تختلف سرعة الشحن الحقيقية، لا توجد مشكلة إذا اعتمدت على شحن الكمبيوتر، ولكن تأكد أنه لن يكون بنفس السرعة التي يمكن شحن الهاتف بها باستخدام محول الشاحن وتوصيله بالحائط.

تلفيات ومشاكل في سوكيت الشحن بالهاتف

مع كثرة الاستخدام قد يتعرض منفذ الشحن بالهاتف لبعض الأضرار. لذلك حاول تنظيف المنفذ ولاحظ أي تلفيات في شرائحه المعدنية في حالة كنت تستطيع أن تراها. ولكن توخي الحذر عند التنظيف حتى لا تتسبب في حدوث أي ضرر لتلك الشرائح. يمكنك الاعتماد على أعواد الأسنان البلاستيكية واستخدامها بعناية ورفق أثناء عملية التنظيف، أو من الممكن استخدام فرشاة صغيرة ناعمة.

التطبيقات التي تعمل بالخلفية

التطبيقات التي تعمل بالخلفية، مثلما تتسبب في نفاذ سعة الشحن سريعاً أثناء استخدام الهاتف، فهي تتسبب أيضاً في تباطؤ عملية شحن الهاتف. كل من نظامي IOS وأندرويد لديهم أدوات توضح ما هي التطبيقات التي تعمل في الخلفية. بالنسبة لنظام أندرويد، توجه إلى إعدادات البطارية بتطبيق الإعدادات (أو قد تكون بداخل تطبيق الأمان والحماية). بالنسبة للآيفون، حدد البطارية في تطبيق الإعدادات لمعرفة التطبيقات والبرامج التي تستهلك البطارية معظم الوقت. ابدأ في مراقبة التطبيقات التي قلما تستخدمها ولكنها تستهلك نسبة ملحوظة من شحن البطارية، ثم تخلى عنها وحاول استبدالها بتطبيقات صديقة للبطارية.

شيخوخة البطارية

إذا كان عمر بطارية هاتفك قد تجاوز عامان أو ثلاثة أعوام، فقد يكون الوقت مناسب لاستبدالها. حيث لا تدوم بطاريات الليثيوم أيون أكثر من تلك الفترة الزمنية في معظم الحالات. كما أن لديها عمر افتراضي مقدر بعدد دورات الشحن المكتملة. إذا كنت سعيد الحظ بهاتف لديه ظهر قابل للإزالة من أجل استبدال البطارية، فسيكون الأمر بسيط بالنسبة لك – على الرغم أنه نادر الحدوث مع هواتف الحالية. ولكن في معظم الحالات الأخرى، ستضطر إلى الذهاب لإحدى متاجر وشركات الصيانة المتخصصة في نوع الهاتف لديك لاستبدال البطارية.

استخدام الهاتف أثناء الشحن

معظم الهواتف تكافح من أجل المحافظة على توفير الطاقة للاستخدام والشحن في نفس الوقت. فإذا كنت من فئة المستخدمين الذين يستخدمون الهاتف أثناء الشحن، في تصفح المواقع أو الفيسبوك وغيره من وسائل التواصل. فتأكد أن هذا هو السبب في شحن الهاتف ببطء شديد نظراً لأن تلك التطبيقات تشتهر باستهلاكها للطاقة أكثر من غيرها. لذلك، قد يكون من الأفضل ترك الهاتف جانباً ليشحن في سلام. لن يستغرق الأمر وقتًا طويلاً لإعادة شحن بطارية هاتفك. إذا لاحظت أنه يتباطأ بشكل ملحوظ، فمن المحتمل أن تكون هناك مشكلة يسهل حلها. إذا لم تساعدك النصائح الموجودة في هذا المقال، ففكر في أخذ جهازك إلى أقرب مركز خدمة معتمد لإلقاء نظرة على أحد الخبراء.

You might also like:
لا توجد نتائج.
Like this article? Share with your friends!

Read also:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed